جانب من قصة العلامة ولد سيدي يحي مع المرحوم اعل

اثنين, 05/08/2017 - 09:47

وصل السبت الداعية المحبوب محمد ولد سيدي لتقديم العزاء في الرئيس الراحل اعلي ولد محمد فال.
 وقال الداعية ولد سيدي يحي إنه لم يلتقي بالرئيس أعلي ولد محمد فال وإن كان قد جرى بينهما قصص عبارة عن مراسلات حيث طلب منه أحد طلابه الذهاب معه لأعلي مدير اﻷمن حينها فقال ولد سيدي يحي للطالب اذهب إليه وابلغه سلامي وقل له أني طلبت منه رفع الظلم عنك.
تردد الطالب قبل أن يذهب إلى مكتب أعل في إدارة اﻷمن وأخبره بما قال له الشيخ فحل مشكلته وطلب منه السلام على الشيخ وطلب الدعاء.
 في المرة الثانية طلب ولد سيدي يحي من أعل استبدال ملابس الشرطيات بملابس محتشمة ساترة وتفاعل معه أعل وطلب من الشيخ إرسال المواصفات المطلوبة شرعا.
 أما المراسلة الثالثة يقول ولد سيدي يحي فقد بعث لمدير اﻷمن حينها توضيحا حول عدم شرعية الضرائب التي تأخذها الشرطة فرد علي بأن ذالك قرارا اتخذته الدولة ولا علاقة له به.
 رحم الله أعل ولد محمد فال..

عبد الله محمدو