حديث عن اغتصاب فتاة من قِبل ضابط في اطار

خميس, 11/17/2016 - 18:59

بعد يومين فقط من حادثة اغتصاب "منت انويكظ" التي هزت مدينة أطار , تم اغتصاب فتاة أخرى دون العشرين من العمر

من مَن يعتقد أنه أحد الضباط حسب دعوى الفتاة.

فقد قال مصدر مطلع لمراسلون إن الدرك والشرطة في مدينة أطار يبحثون عن ضابط يعتقد أنه غرر بإحدى الفتيات وقام باغتصابها،

ويبدو أن الفتاة ـ التي تمتنع "مراسلون" من ذكر اسمها ـ وهي شبه قاصر (عمرها دون العشرين) كانت تتواعد مع أحد الشباب قدم لها اسما، يبدو أنه مستعار، وكان يتواصل معها عن طريق رقم هاتف تم إغلاقه بالكامل، وتقول الفتاة إنه ضابط بالجيش.

وحسب رواية الفتاة فإن المعني قام باغتصابها بسيارته في آخر ليلة يتواعدان فيها ـ مساء الثلثاء ليلة الأربعاء ـ حيث أصيبت بنزيف حاد تطلب نقلها إلى المستشفى.

وتبحث الدرك والشرطة عن هذا الشاب الذي تقول الفتاة إنه ضابط بينما لم يتم التعرف عليه انطلاقا من المعلومات المتوفرة.