اقرأ ردود فتاة سنية على القاضي الايراني الشيعي الذي أعدمها(صورتها)

أربعاء, 11/09/2016 - 20:26

رفضت اغتصابها وقاومت بشدة ، واستطاعت أن تقتل الضابط الشيعي الذي حاول اغتصابها أثناء مقاومتها له دفاعا عن شرفها.
وفي يوم محاكمتها سألها القاضي :
لماذا قتلتِ الضابط؟
فردت : دفاعا عن شرفي.
فرد القاضي : هذا ليس مبررا لقتل ضابط!
فردت عليه الفتاة المعتزة بدينها وبشرفها قائلة : أنت تقول هذا لأنك عديم الشرف.
فغضب القاضي وحكم بإعدامها لأنه فعلا كما وصفته عديم الشرف.
إنها المواطنة السنية الإيرانية والمهندسة الشابة ريحانة جابري رحمها الله...

وقد تم تنفيذ الإعدام في حقها بتاريخ 25اكتوبر 2014 ...وقد استشهدت عن عمر ناهز 26 سنة.