بعد احتجاجات تونس.. الشاهد يبشر بـ"آخر عام صعب"

ثلاثاء, 01/09/2018 - 10:10

قال رئيس وزراء تونس يوسف الشاهد، الثلاثاء، إن الوضع الاقتصادي "صعب ودقيق، لكن 2018 سيكون آخر عام صعب على التونسيين"، وذلك بعد ليلة من الاحتجاجات العنيفة قتل فيها أحد المحتجين.

وأبلغ الشاهد الصحفيين في تصريحات بثتها الإذاعة المحلية: "الوضع الاقتصادي صعب، والناس يجب أن تفهم أن الوضع استثنائي وأن بلدهم يمر بصعوبات، لكن نحن نرى أن 2018 سيكون آخر عام صعب على التونسيين".

والثلاثاء أعلنت الداخلية التونسية اعتقال 44 شخصا، خلال مواجهات بين الأمن ومحتجين على ارتفاع الأسعار، مساء الاثنين، في محافظات منوبة والقصرين وقفصة.

ووصف المتحدث باسم الداخلية التونسية العميد خليقة الشيباني المواجهات بـ"الإجرامية"، وقال إنها شهدت عمليات تخريب للأملاك العامة والخاصة.

وشهدت منطقة طبربة في محافظة منوبة أعنف المواجهات، إذ أسفرت عن وفاة شاب في الثلاثين من عمره جراء اختناقه بالغاز أثناء عمليات تفريق المحتجين.

انيوز