أبل تتوقع أرباحا غير متناسبة مع المبيعات القوية

أربعاء, 10/26/2016 - 09:21

 تيريكان- (رويترز) - تراجعت مبيعات شركة أبل من هواتف آيفون للربع الثالث على التوالي وتوقعت الشركة هامشا للربح أقل من المتوقع خلال موسم العطلات القادم على الرغم من توقعاتها بتحقيق مبيعات قياسية مما هبط بأسهمها.

 

وقالت الشركة يوم الثلاثاء إنها قاب قوسين أو أدنى من تحقيق تحسن في مبيعاتها في الصين على الرغم من تراجع الإيرادات هناك بنحو 30 بالمئة في الربع السابق. وقالت إنها سجلت مبيعات ضعيفة في الهند.

 

لكن انخفاضا طفيفا في الإيرادات المالية للربع الأخير وتوقعات بأن يكون هامش الربح الإجمالي دون توقعات المحللين يعكس مخاوف أكبر من أن تكون أبل قد خسرت تفوقها التكنولوجي رغم إصدارها الجديد من الهاتف آيفون 7.

 

وهبطت أسهم أبل 2.8 بالمئة إلى 114.99 دولار للسهم خارج ساعات التداول.

 

وقال المدير المالي لوكا مايستري في مقابلة عبر الهاتف مع رويترز "من المستحيل معرفة" ما إذا كان هناك أي أثر بعد لوقف بيع هواتف جالاكسي نوت 7 من إنتاج شركة سامسونج المنافسة في وقت سابق هذا الشهر بسبب مشكلات تتعلق باشتعال الهواتف ذاتيا واحتراقها.

 

وأضاف أن أبل "تعاني من نقص في المعروض" وتبيع كل الهواتف الذكية التي تستطيع إنتاجها.

 

وقالت أبل إنها باعت 45.51 مليون هاتف آيفون في الأشهر الثلاثة المنتهية في 24 سبتمبر أيلول بما يفوق متوسط توقعات المحللين ببيع 44.8 مليون هاتف بحسب شركة فاكتست سترتيت أكاونت للأبحاث.

 

وبحسب تومسون رويترز آي/بي/إي/إس هبطت الإيرادت بنسبة تسعة بالمئة إلى 46.85 مليار دولار بما يقل عن توقعات وول ستريت. وتتوقع أبل إيرادات تتراوح بين 76 و78 مليار دولار في الربع الحالي الذي تحل فيه عطلات كثيرة وهو مستوى يزيد عن متوسط التوقعات البالغ 75.08 مليار دولار.