رسالة من طفل صغير أبكت أمه وأباه (نص الرسالة)

جمعة, 07/21/2017 - 20:37

ذات يوم , وبعد أن انتهت المعلمة من شرح الدرس اليومي , طلبت من طلاب صفها ان يكتبوا موضوعا للتعبير بعنوان ” ماذا تحب ان تكون “، وأعطت التلاميذ وقتاً كافياً لكتابة هذا الموضوع، وبعد انتهاء الوقت قامت المعلمة بجمع الاوراق وذهبت إلى منزلها لتراجع ما كتبه الطلاب.

مرت على عدد من الاوراق , لكن موضوعا من تلك المواضيع لفت نظرها وما ان بدأت في قراءته حتي امتلأت عيناها بالدموع تأثراً بما قرأت، وفي هذه اللحظة دخل عليها زوجها عائداً من عمله وشاهد دموعها وتأثرها الشديد وهي ممسكة بهذه الورقة، فسألها الزوج عما حدث ولماذا تبكي فمدت يدها وناولته الورقة وطلبت منه أن يقرأها .. بدأ الزوج يقرأ الرسالة التي كان نصها كالتالي :

 

تابع نص الرسالة التي أبكت الزوجة والزوج  واضغط هــــــــــــــــــــــنا