عاجل/ جرحى سنغاليين بعد اطلاق النار عليهم شمال نواكشوط

اثنين, 10/17/2016 - 11:49
النهر

من المسلّم به في القوانين والاعراف الدولية ان لكل دولة السيادة الكاملة على مياهها الاقليمية , وهي داخلة بالضرورة ضمن الحوزة الترابية

,مما يعني أن أي دخول لهذه المياه يخضع لقوانين تلك الدولة , ويجب الالتزام التام لأي وافد أجنبي يستخدم هذه المياه الانصياع لأوامر السلطات المحلية , وإن لم يفعلْ فلا يلومنّ الا نفسه.

وضمن هذه السيادة , وضرورة الدفاع عنها , أطلق خفر السواحل الموريتاني أمس الأحد النار على قارب صيد سنغالي قرب موقف للقوارب بـ"مامخار"  145 كلم شمال العاصمة نواكشوط، حيث أصيب شخصان على الأقل نقل أحدهما للمستشفى الوطني بنواكشوط.

 

وبحسب مصادر تحدثت للأخبار، فإن القارب السنغالي كان يقل 5 صياديين سنغاليين.

 

واستناد إلى المصدر ذاته فإن خفر السواحل الموريتاني طلب من القارب التوجه إلى موقف القوارب بـ"مامخار" غير أن الصياديين السنغاليين رفضوا أوامر خفر السواحل، ما اضطر خفر السواحل لإطلاق النار على القارب.

 

وقال أحد الصياديين ممن كانوا على متن القارب:لقد أطلقوا  نحو 15 رصاصة نحو القارب، بعد ما رفضنا الاستجابة لدعوتهم بعودتنا، وأصيب اثنان بجروح".

 

وبحسب مصادر الأخبار، فقد خضع أحد المصابين في الحادث واسمه دام تيام(21 سنة) لعملية جراحية بالمستشفى الوطني في نواكشوط، إثر إصابته في الركبة.