رئيسة وزارء بريطانيا تدعو شركات التكنولوجيا للتصدى للتطرف على الإنترنت

اثنين, 06/05/2017 - 11:46

دعت رئيسة الوزراء البريطانية "تريزا ماى" إلى ضرورة تنظيم الإنترنت والمحتوى الذى يظهر فيه، وذلك فى أعقاب هجوم جسر لندن الذى أسفر عن مقتل سبعة أشخاص السبت الماضى، وطالبت بوضع قواعد جديدة للفضاء السيبرانى، من شأنها أن تحرم المتطرفين من أماكنهم الآمنة عبر الإنترنت.

ووفقا لموقع ibtimes البريطانى، قالت رئيسة الوزراء البريطانية فى بيان، "إننا نحتاج إلى بذل كل ما بوسعنا للحد من مخاطر التطرف على الإنترنت، ونظرا لطبيعة التهديد الذى نواجهه يصبح الأمر أكثر تعقيدا، وأكثر تجزؤا، وأكثر خفية، خاصة على شبكة الإنترنت، التى تحتاج استراتيجية خاصة للمواكبة الأمر".

واتهمت "ماى" شركات التكنولوجيا التى توفر خدمات الإنترنت، لأنها سمحت بانتشار التطرف على الإنترنت وقدمت له المكان الآمن الذى يحتاجه ليتوسع.

وأضافت "ماى" أن بريطانيا بحاجة للعمل مع الحكومات الديمقراطية المتحالفة للتوصل إلى اتفاقيات دولية تنظم الفضاء السيبرانى لمنع انتشار التطرف والإرهاب، وبحاجة إلى بذل كل ما بوسعنا فى الداخل للحد من مخاطر التطرف على الإنترنت.

وأشارت إلى أن استراتيجية بريطانيا لمكافحة الإرهاب يجب إعادة النظر فيها وتحديثها.

اليوم السابع