"الوحش الكاسر" إبراهيموفيتش ينتقد نجوم الجيل الجديد

ثلاثاء, 02/28/2017 - 15:09

رويترز- شبه زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم مانشستر يونايتد نفسه بالأسد، بعدما سجل هدفين في الفوز 3-2 على ساوثهامبتون في نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية لكرة القدم يوم الأحد، ليرفع رصيده هذا الموسم إلى 26 هدفاً.

وبات إبراهيموفيتش أكثر لاعب مشاركة في المباريات بتشكيلة المدرب جوزيه مورينيو مع سعي يونايتد لتحقيق مزيد من الألقاب في كأس الاتحاد الإنجليزي والدوري الأوروبي، إضافة لإنهاء الموسم ضمن أول أربعة مراكز في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأبلغ اللاعب البالغ عمره 35 عاما وسائل إعلام بريطانية: أنا بحالة جيدة، أشعر بأنني وحش كاسر. أشعر كأنني أسد.

وأضاف: أتدرب بقوة. الناس التي تعرفني من داخل غرف الملابس تعرف أنني أتدرب بقوة.

وأضاف: أتبع المدرسة التقليدية، حيث لابد من العمل الشاق وعن طريقه تحقق الإنجازات، وليس كما يحدث حاليا حيث تحصل على ما تريد بسهولة.

وكانت هناك توقعات في البداية بأن اللاعب السويدي سيواجه صعوبات في التأقلم على سرعة وقوة الدوري الإنجليزي وأقر إبراهيموفيتش بأنه استمتع بالرد على المشككين.

وقال: ما زلت أقوم بما أفعله كل عام، لكن البعض لن يتقبلوا ذلك ولن يعترفوا به، إنه أمر استثنائي لأن البعض قال إنني انتهيت.

وأضاف: هذا لأنني هنا في إنجلترا. بعد كل هذه السنوات (يقول البعض): لم يأت ويثبت قدراته هنا، لكني جئت. وجئت عندما اعتقد الناس أن من المستحيل تقديم ما أنا قادر على فعله.