3 محاور قادت البورصات العربية والخليجية.. تعرف عليها

جمعة, 12/16/2016 - 13:08

3 عوامل فقط كانت المحرك الرئيسي لأداء البورصات وأسواق المال العربية والخليجية خلال تداولات الأسبوع الجاري، والتي تمثلت في تحركات السيولة، والتطورات المحيطة بأسعار النفط، والقرارات ذات العلاقة بسعر الفائدة الأمريكية، والتي كانت مسيطرة على جزء كبير من قرارات البيع والشراء والترقب خلال جلسات التداول الأخيرة.

وبين التقرير الأسبوعي لشركة "صحارا" للخدماات المالية، أن جلسات التداول الأسبوعية لم تشهد قفزات نوعية على أحجام وقيم التداولات وبقيت عند المستويات المسجلة مع الاتجاه نحو التراجع خلال عدد من جلسات التداول وذلك نتيجة حالة الحذر التي تحكمت بقرارات المستثمرين.

جاء ذلك في الوقت الذي أضاف فيه قرار رفع الفائدة الأميركية المزيد من السلبية على الأداء اليومي للبورصات وساهم في زيادة عمليات البيع والتخفيف من المراكز المحمولة ودفع بأحجام التداولات إلى التراجع بحدة لدى عدد كبير من البورصات.

جني الأرباح

وأوضح التقرير أن عدداً كبيراً من بورصات المنطقة أغلقت تداولاتها الاسبوعية عند مستويات تدفعها لتسجيل المزيد من الارتفاع والمزيد من موجات جني الأرباح وترشح استمرار التقلب على قيم واحجام التداولات والتي تأتي كنتيجة مباشرة لحالة عدم الاستقرار لدى أسواق النفط وبقاء مستويات السيولة دون المستوى الطبيعي ومؤشرات الثقة والمعنويات لدى المتعاملين تميل لصالح السلبية والدفع باتجاه المزيد من التراجعات.

مع الإشارة إلى أن الأسهم القيادية لدى غالبية البورصات لازالت تتداول عند مستويات واعدة ومؤهلة لتسجيل المزيد من الارتفاع خلال جلسات التداول المتبقية للعام الحالي.

ارتفاع هامشي في دبي

واصل مؤشر سوق دبي الارتفاع خلال الأسبوع الماضي وسط نشاط لبعض القطاعات القيادية وفي صدارتها العقارات. وارتفع المؤشر العام بنسبة 0.7% وبواقع 24.94 نقطة ليقول عند مستوى 3583.62 نقطة.

فيما تراجعت أحجام وقيم التعاملات، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 3.3 مليار سهم بقيمة 4.2 مليار درهم. وعلى الصعيد القطاعين، ارتفع القطاع العقاري بنسبة 2.33% مدعوماً من عدد من الأسهم وعلى رأسهم سهم الاتحاد العقارية، وفي المقابل تراجع قطاع الاستثمار بنسبة 0.35% تلاه قطاع البنوك 0.34%

أداء سلبي في السعودية

سجلت السوق السعودية تراجعا طفيفا خلال تداولات الأسبوع الماضي وسط تباين في أداء الأسهم والقطاعات، حيث تراجع المؤشر العام بواقع 27.09 نقطة او ما نسبته 0.38% ليقفل عند مستوى 7090.91 نقطة وسط انخفاض أحجام وقيم التداولات، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 1.7 مليون سهم بقيمة 27.7 مليار ريال.

ارتفاع جماعي في الكويت

سجلت مؤشرات السوق الكويتية الثلاث ارتفاعا خلال تداولات الأسبوع الماضي وسط ارتفاع الأحجام وقيم السيولة، حيث ارتفع مؤشر السوق السعري بواقع 79.3 نقطة او ما نسبته 1.42% ليقفل عند مستوى 5668.49 نقطة، كما ارتفع الوزني المؤشر الوزني بنسبة 1.35% ليربح 5.04 نقطة، وارتفع مؤشر كويت 15 بنسبة 1.9% ويربح 16.86 نقطة.

وارتفعت أحجام وقيم التداول بنسبة 61.5% و37% على التوالي، حيث قام المستثمرون بتداول 1.07 مليار سهم بقيمة 88.94مليون دينار نفذت من خلال 20.2 ألف صفقة.وارتفعت القيمة السوقية للسوق بمقدار 0.34 مليون دينار أو ما نسبته 1.3% لتصل إلى مستوى 26.14 مليار دينار مقارنة ب 25.8 مليار دينار في الأسبوع الماضي.

صعود مستمر في قطر

ارتفعت السوق القطرية خلال تداولات الأسبوع الماضيوسط ارتفاع في قيم السيولة والأحجام، حيث ارتفع المؤشر العام الى مستوى 10224.13 نقطة بواقع 170.18 نقطة أو ما نسبته 1.69%.

وارتفعت أحجام وقيم التداولات بنسبة 18.06% و25.25% على الترتيب، حيث قام المستثمرون بتداول 54.99 مليون سهم بقيمة 1.63 مليار ريال. وارتفعت كافة قطاعات السوق بقيادة قطاع البنوك بنسبة 41.36% تلاه قطاع الصناعة بنسبة 22.13%. وارتفعت أسعار أسهم 30 شركة بينما تراجعت أسعار أسهم 11 شركة واستقرت أسعار أسهم 3 شركات.

وارتفعت القيمة السوقية إلى551.01 مليار ريال بنسبة 2.01%، مقارنة بـ 540.14 مليار ريال في الأسبوع السابقليربح 10.87مليار ريال.

شاشات حمراء في البحرين

سجلت البورصة البحرينية تراجعت خلال تداولات الاسبوع الماضي بضغط من كافة القطاعات، حيث خسرت بواقع 3.25 نقطة او ما نسبته 0.27% ليقفل عند مستوى 1188.70 نقطة.

وانخفضت قيم واحجام التداولات، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 6.5 مليون سهم بقيمة 1.9مليون دينار نفذت من خلال 143 صفقة، وارتفعت اسعار أسهم شركتين اثنتين مقابل تراجع لأسعار أسهم 6 شركات واستقرار لأسعار أسهم 9 شركات.

مكاسب جيدة في عمان

حققت البورصة العمانية مكاسب خلال تداولات الأسبوع الماضي، وكان هذا الارتفاع بدعم من كافة قطاعاتها وسط تراجع مؤشرات السيولة والأحجام، حيث أقفل مؤشر السوق العام تعاملات الاسبوع عند مستوى 5728.65 نقطة بارتفاع بلغ 61.07 نقطة او ما نسبته 1.08%.

وانخفضت أحجام وقيم التداول بنسبة 31.05% و24.32% على التوالي، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 54 مليون سهم بقيمة 12.6مليون ريال نفذت من خلال 3060 صفقة.

أداء إيجابي في الأردن

ارتفع أداء البورصة الأردنية خلال تعاملات الاسبوع الماضي وسط أداء إيجابي لكافة القطاعات في ظل تراجع لمؤشرات السيولة والأحجام، حيث ارتفع مؤشر السوق العام بنسبة 0.78% ليقفل عند مستوى 2180.2نقطة.

وانخفضت أحجام وقيم التداولات، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 21.9مليون سهم بقيمة 23.7 مليون دينار نفذت من خلال 11.9 ألف صفقة، وارتفعت اسعار اسهم65 شركة مقابل تراجع لأسعار اسهم 55 شركة.