«كان» و«السدرة» تتعاونان في حملة موريتانيا للتوعية بلا حدود

أربعاء, 07/11/2018 - 07:03

صرح استشاري الأورام وأمين عام الاتحاد الخليجي لمكافحة السرطان د ..خالد الصالح بأن الحملة الوطنية للتوعية بمرض السرطان «كان» ومركز السدرة للرعاية النفسية لمرضى السرطان وهما الجهتان المهتمتان بالتوعية من السرطان في الكويت تتعاونان تحت مظلة الأمانة العامة للاتحاد في حملة «توعية بلا حدود» في موريتانيا للعام 2018.

وأوضح د.الصالح أن منظمة الصحة العالمية ممثلة بالمكتب الإقليمي لشرق المتوسط قد تبنت الحملتين السابقتين لتوعية بلا حدود في كل من اليمن في العام 2014 وفي جمهورية السودان في العام 2016، وقد انضمت رابطة الأطباء العرب لمكافحة السرطان المنبثقة عن اتحاد أطباء العرب باتفاقية تعاون مع الاتحاد الخليجي لمكافحة السرطان للمشاركة بهذه الرحلات التوعوية والتي تقام كل عامين وأضاف الصالح أن دول مجلس التعاون الخليجي قد تجاوزت تقديم الدعم المادي إلى تسيير زيارات مباشرة عن طريق فريق متخصص لزيارة الدول التي تحتاج للدعم في المجال الطبي حيث أن معدل انتشار السرطان قد ارتفع خلال الـ30 عاما وتغير نمطه فقد احتل سرطان القولون مراكز متقدمة بنسب الإصابة المرتفعة بسبب تغير سلوك الأفراد من ناحية التغذية والحركة واكتساب العادات الضارة مثل التدخين وكذلك سرطان الثدي وغيرها، وهذه الحملات تقوي التواصل الإنساني والعلمي وتضع أسس الاستدامة للمشروع بإقامة ورش تدريبية لإعداد مدربين والتواصل مع القيادات أصحاب الاستراتيجية لاقتراح قوانين لها علاقة بعوامل المخاطرة وعمل مجموعات تواصل علمي في البحوث والدراسات.

وهذا التعاون بين الدول خلق نوع من الأخوة بين دول العالم العربي بالمجال الطبي وهذا ما يهدف إليه كلا من الاتحاد الخليجي لمكافحة السرطان ورابطة الأطباء العرب لمكافحة السرطان، حيث تقدم للمشاركة في هذه الحملة أكثر من 20 طبيبا من الخليج والدول العربية مما يدل على رغبة الجميع بالعمل على تنمية المجتمعات من الناحية الطبية والتوعوية، وفي النهاية تقدم د.خالد الصالح بالشكر الجزيل لكل من حملة كان ومركز السدرة على تعاونهما في إنجاح هذه الحملة.

الانباء