عاجل: الكشف عن مكان الاحتفال بعيد الاستقلال

اثنين, 11/07/2016 - 18:23

قالت مصادر ثقة إن الرئيس محمد ولد عبد العزيز قرر رفع العلم يوم الثامن والعشرين من نوفمبر 2016 بمدينة أطار عاصمة ولاية آدرار.

وتعتبر هذه أول مرة يتم فيها الاحتفال بعيد الاستقلال فى المدينة بحضور رئيس للدولة منذ خروج القوات الفرنسية منها، منذ إعلان رئيس الجمعية الوطنية سيدي المختار ولد يحي أنجاي استقلال موريتانيا عن فرنسا 1960.

وتعتبر ولاية آدرار إحدى المعاقل التاريخية للمقاومة الموريتانية ضد الاستعمار الفرنسي، وقد تعرض ساكنوها للكثير من الاضطهاد والقهر، كما أنها الولاية التي تولى أحد نوابها أول حكومة بعد الاستقلال، حيث اختير النائب عن مدينة "شنقيط" المختار ولد داداه لمنصب الوزير الأول ، وهو المنصب الذى تمت ترقيته منه إلى منصب رئيس الدولة والحزب بعد مؤتمر 1963.

زهرة شنقيط