إزاى تستقبل 2018 وانت محافظ على صحتك النفسية ومزاجك؟

خميس, 12/28/2017 - 10:33

بينما نحن على أبواب السنة الجديدة، نفكر فى حياة أفضل مما سبقتها ونخطط لها بعزيمة وإرادة، ولكن لا نعلم كيفية تغيير نقاط الفشل التى مررنا بها والأحداث غير المرحب بها والتفاصيل المزعجة التى نخشى أن تنتقل لنا فى 2018، تحدثنا الدكتورة أسماء عبد العظيم، أخصائية العلاج النفسى، عن كيفية المحافظة على صحتنا النفسية والمزاجية بينما نستقبل عامنا المقبل.

قالت الدكتورة أسماء عبد العظيم، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، إن هناك خطوات يجب اتباعها للاستمتاع بـ2018 وتحقيق أحلامنا فيها سواء العملية أو الحياتية، وأهمها:

1- مع قرب السنة الجديدة يجب استرجاع الأحداث المأسوية التى تمت خلال 2017 سواء من فشل أو علاقات اجتماعية انتهت نهاية غير سعيدة والأسباب وراء ذلك، حيث إنه يجب أن نكون صادقين فى مواجهتها ونستفيد من ملخص الدرس منها فى التعامل مع الأشخاص.

2- تحديد الأهداف التى تم تحقيقها والسبب فى النجاح لكى تعزز هذه الأسباب.

3- التخطيط لـ2018، لأنه ما يجعل الشخص يستمتع بتحقيق أهدافه بدلا من غياب الهدف الذى يجعل الشخص بلا هوية، ويمكن تحقيق ذلك من خلال:

- تحديد أهداف بعيدة المدى تتحقق خلال السنة.

- الخطوات التفصيلية للوصول للهدف.

- واقعية الأهداف ومعرفة الإمكانيات المتاحة وهل تتناسب مع الهدف أو لا. 

4- اغتنام الفرص فى 2018 من خلال: 

- تحديد الهدف لمعرفة إذا كانت فرصة أو لا 

- اعرف أنها فرصة حقيقية من خلال إجابة بعض الأسئلة وهى:

هل تدعم الهدف؟

هل سأتمكن من تطبيقها؟ 

هل الظروف تسمح بها؟

هل ستعطى ميزة تنافسية؟ 

وأكدت أنه لرفع الحالة المزاجية، يجب أن يعي الشخص أن كل الأحداث ستنتهى فى وقت ما ولا يوجد أمر سيستمر طول الحياة، لذلك يجب أن يتأقلم مع الوضع لحين انتهائه، مضيفة أن إعادة علاقة الشخص مع خالقه وتدعيم الجانب الدينى أمر مهم أيضا على الصعيد النفسى . 

اليوم السابع