الامطار تعزل "بيرام اقرين" وموريتل تتدخل (تفاصيل)

سبت, 10/29/2016 - 15:29

تساقطت أمطار غزيرة الأيام الماضية على ولاية تيرس زمور ، وقد خلفت هذه الأمطار خسائر كبيرة للسكان ، وجعلتهم يعيشون عزلة تامة ، خصوصا مدينة بير أم اغرين النائية.

 

وشكا السكان هناك غياب التدخل حتى اللحظة، لفك عزلتهم، وإنقاذ منازلهم التي غمرتها مياه الأمطار، ما جعل الكثير منهم يسلم نفسه للعراء.

 

وأكد السكان غياب أي تدخل، في ظل انقطاع تام عن العالم الخارجي.

 

في حين يرى السكان أن العودة السريعة لشبكة الاتصال الوحيدة في المنطقة(موريتل) مكنتهم من الاتصال بذويهم للاطمئنان على حالهم، مما خفف عنهم وطأة العزلة، وولد لديهم أملا بعد هاجس الخوف الذي عاشوه بسبب غزارة الأمطار.